وضعت كاميرات مراقبه أثناء نومها

 

 

 

 

 

كثيراً ما نتعرض أثناء النوم لكثير من الآلام التي تنبعث علينا افضل نعمة في الحياة وهي النوم لأن قلة النوم تسبب الكثير من الأمرااض الجسدية والنفسية وتشجع الإنسان في حالة مزاجية سيئة.ونشرت صحيفة ميرور البريطانية نشرت قصة عجيبة عن سيدة بريطانية لا تستمتع بفترات نومها دائما ما ينغص عليها نومها ألم الرأس الذي دائما تشعر به بشكل متكرر عندما تستيقظ ولم تعلم ما الذي يحدث عند نومها لكي تشعر بهذا الإحساس السئ..

 

 

 

 

لذا قررت السيدة البريطانية التي تعيش في المنزل بمفردها وتهوى تربية الحيوانات الأليفة وكانت تربي قط معها، أن تضع كاميرات مراقبه في غرفة نومها.

 

 

 

 

حيث أنها ظنت من خلال التقنيات الحديثة وتسجيل الكاميرات سوف تجد الحل وتعلم ما الذي يسبب لها ألم الرأس الرهيب الذي يصيبها فكل مرة تستيقظ فيها من النوم تكون مصاابة بصداع شديد.

 

 

 

 

اعتقدت تلك السيدة أن ما يحدث معها بفعل الجاثوم وهو عبارة عن جني يسيطر على الإنسان وقت نومه ويجعله لا يستطيع التحرك.لكن ما اكتشفته السيدة البريطانية عكس ذلك لأنها كانت تعيش برفقة القط وهو السبب وراء كل ما كانت تعاني منه.

 

 

 

ففي اليوم التالي استيقظت السيدة على نفس الألم واسترجاع شريط تسجيل كاميرا غرفة النووم التي كانت بها فتفاجئت وجود القط الذي تربية فوق رأسها وما كان يفعله كان صاادما حيث كان يحفر جلد رأسها بضوافره وهو السبب وراء ألم رأس السيدة كل ليلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!