صحة

وصية النبي لعلااج الجيوب الأنفية

اخبرنا نبي الله صلي الله عليك وسلم أن كل داء أنزل الله له الدواء وأن نبي الله محمد “ص” قد أعطنا العديد من الوصفات الطبية باستخدام الأعشاب التي تشفي العديد من الأمرااض، ولا شك أن الجيوب الأنفية من الأمرااض التي يعااني الكثير منا بسببها.

 

 

 

 

وقد جاء حديث عن رسول الله صلي الله عليه وسلم حيث قال في حديث صحيح بن ماجة والنسائي وأحمد الترمذي وبن داود وصححه الترمذي عن عاصم بن لقيط بن صبره عن ابيه لقيط قال :” قلت يا رسول الله أخبرني عن الوضوء, قال: أسبغ الوضوء وخلل الأصابع وبالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائم”.

 

 

 

 

ويعد إسباغ الوضوء ووصل الماء لأعلى الأنف والإكثار من منها بكثرة الوضوء تمنع من ألم الجيوب الأنفية وهو من أسهل العلاجات حيث تحمي من الالتهاابات الأنفية، وكذلك يساعد هذا الأمر على تنقية التنفس إذا كان عندك مشكلة في التنفس البطئ من الأنف حيث يساعدك استنشاق الماء في أثناء الوضوء على تحسين عملية التنفس من الأنف.

 

 

 

 

وعلى الرغم من التطور التكنولوجي وتطور العلاجات الطبية استطاع الأطباء اكتشاف هذا العلاج لمررضي الجيوب الأنفية واثبات فاعليته على الرغم من أن نصحية النبي صلي الله عليه وسلم لعلاج الم الجيوب الأنفية والتنفس قد مر عليها 1400 سنه، مما يثبت نبوءة نبي الله محمد الذي علمه الله ما لم يعلم.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق