fbpx
الاخبار

وزير الدفاع المصري والرسالة الأخيرة لأثيوبيا “القوات المسلحة المصرية جاهزة”

الجيش المصري يرسل رسالة

في خضم الأحداث المتلاحقة الحالية ومتابعة العالم كله لقضية سد النهضة والخلاف الطاحن بين مصر واثيوبيا على ملء سد النهضة ، صرح وزير الدفاع المصري محمد زكي وأرسل رسالة هامة لكل من تسول له نفسه التخيل أو وضع نفسه في مواجهة مع الجيش المصري والقوات المسلحة المصرية الوطنية الصامدة دوماً في وجه أعداء مصر والمتآمرين وأهل الشر من كل مكان.

 

 

 

كلمة وزير الدفاع المصري

قال وزير الدفاع أن الجيش المصري قادر على الدفاع ببسالة عن الأمن القومي للوطن وحماية مقدراته وصون أمنه وهي مهمة مقدسة تتطلب الاستعداد القتاالي والقادرة على مواجهة كافة التحديات وأن القوات المسللحة المصرية بأفرادها وقواتها القتالية العالية والأسللحة المتطورة في كل التخصصات قادرة بإذن المولى على ردع كل من تسول له نفسه أن يمس الأمن القومي لمصر والاقتراب من مقدرات الشعب المصري العظيم.

 

 

أثيوبيا تلعب في عداد عمرها وتبدأ ملء سد النهضة

رسالة للقادة والضباط في الجيش

وجه وزير الدفاع محمد زكي رسالة للقادة بضرورة مواصلة البحث والاطلاع والتعلم في مختلف المجالات العسكررية والمدنية التي من شأنها تدعيم وتقوية المهام الخاصة بالجيش على أكمل وجه وشدد على حتمية التمسك بالانضباط العسكرري والمبادئ والمثل العليا للعسكررية المصرية لتتبقى القوات المسللحة المصرية مثال رائع ومميز على التضحية وتقدم نموذج فريد للالتزام والانضباط.

 

 

أزمة سد النهضة

جاءت كلمة سيادته قبل انعقاد جلسة مجلس الأمن الخميس الماضي للنظر في قضية سد النهضة ومناقشة الملف بحضور وزيرا الخارجية لمصر والسودان لتقديم كل الحلول الممكنة والاقتراحات لحل مشكلة سد النهضة وتوافق جميع الأطراف وأيضاً مناقشة الاقتراح المقدم من تونس.

جدير بالذكر أن هذه الجلسة جائت بطلب من دولتي المصب السودان ومصر بعد فشل كل المفاوضات والوساطات الأفريقية والدولية للوصول لحل أزمة سد النهضة.

 

 

سد النهضة
الجيش المصري يرسل رسالة

ضرب سد النهضة

أعلن الرئيس السيسي في وقت سابق، أن كل الخيارات مفتوحة أمام الجانب المصري لاتخاذ ما تراه مناسباً لوقف ملئ سد النهضة، بهذا الشكل التعسفي، وأنه قد تتعرض المنطقة بالكامل لما لا يمكن تخيله، في تصريح هام للغاية وصل للمصريين أولاً، أن القيادة السياسية على أتم الاستعداد لما فيه مصلحة مصر أولاً ،وللخارج ليعرفوا أننا لا نخاف، وعلى أتم الاستعداد لتلقين أياً من كان ممن تتسول لهم أنفسهم السيطرة على مياه النيل وملئ سد النهضة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق