fbpx
منوعات

هذه هي الصحفية دينا الحسيني التي إعتادت بدأ الحديث مع مبارك بـ “بحبك وبموت فيك” وغير مبارك رقم هاتفه هرباً منها أكثر من مرة

إنتشرت خلال الأيام الماضية وبالتحديد عقب الحكم الصادر بحق الرئيس الأسبق حسني مبارك بالبراءة، بعض المكالمات الصوتية المسجلة التي أجرتها الصحفية بجريدة صوت الأمة “دينا الحسيني” مع مبارك، حيث إعتادت دينا بدأ مكالماتها مع مبارك بـ “بحبك وبموت فيك”، وقد قام الرئيس الأسبق بتغيير رقم هاتفه هرباً منها ومن مطارداتها لكنها دوماً ما كانت تحصل عليه.الإلحاح الشديد من قبل دينا الحسيني على مبارك م نأجل إجراء أحاديث صحفية معه جعله يستخدم عبارات مقتضبة وساخرة للرد عليها أمام إصرارهات هذا، حيث طلبت منه الحديث عن نجليه جمال وعلاء فرد عليها ساخراً “يا ستي روحي شوفي لك غدوة حلوة وحلي عني، ده أنا مش الرئيس ده أنا واحد صاحبه، الرئيس عنده مواعيد ومش فاضي”.

وعندما هنأت دينا الحسيني الرئيس الأسبق حسني مبارك على الحكم الصادر ببرائته، رد عليها بسخرية أيضاً قائلاً “يبقى أكيد إنتي اللي قتلتي المتظاهرين، ده انا هبلغ عنك”، كما رفض أن يجيبها عن سؤال بخصوص شعوره عقب إزالة إسمه من محطة المترو قائلاص “متجرينيش في الكلام ده أنا أنصح منك”، وأكد أنه لا يهمه ان يوضع إسمه في محطة المترو.الجدير بالذكر أن دينا الحسيني هي في الأساس واحدة من أنصار الرئيس الأسبق حسني مبارك، وقد أجرت معه أول مكالمة هاتفية على هذا الأساس، لكنها قامت بنشرها في الإعلام على الرغم من كونها كانت قد قدمت لمبارك وعداً بعدم نشرها، وكان يقوم مبارك بتغيير أرقام الهوات الخاصة به بشكل مستمر، لكن دينا كانت تحصل عليها م خلال مصادر تعمل بمستشفى المعادي العسكري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق