fbpx
منوعات

نيللي عطا الله تزوجت في سن الـ 16 وزوجها الثاني «حرمها من مليون دولار»

تخاف من الحب، لكنها تحب في الرجل ذكائه، لا تتنازل عن الصدق، تحمل ملامحًا توحي بقوة الشخصية والصلابة، ولكن ثمة حزن يتوارى خلف تلك الملامح، ليخفي معاناة لا تتجلى سوى أمام الكاميرا، فتخرج من التعبيرات أصدقها وأعمقها، وأكثرها تأثيرًا في مشاهديها، تبدو متمردة رافضة للتقاليد ونمطيتها،

ما جعلها تقدم على قرار قد يكون الأجرأ على الإطلاق وهي في سن السادسة عشرة، لتتحدث عنه بعد عشرات السنين معلنة أنها لم تندم عليه، إنها الفنانة نيللي كريم، التي يستعرض «المصري لايت» 40 معلومة عنها في ضوء تصريحاتها ببرنامج «100 سؤال» على قناة الحياة، وموقع «سينما.كوم»، وكذلك حوارها ببرنامج «الحكم»، وبرنامج «أنا والعسل».40. اسمها بالكامل نيللي محمد عطا الله، من مواليد 18 ديسمبر عام 1974، في مدينة الإسكندرية لأب مصري وأم روسية. 39. ذهبت مع والدها وأخيها وهي في السادسة لتقيم بروسيا نحو عشرة أعوام. 38. أحبت فن الباليه منذ طفولتها وعندما سافرت مع والدها حصلت على تدريب مع فرقه

«البولشوى» وهي لا تزال في الرابعة من عمرها. 37. عادت وعائلتها إلي مصر عام 1991، حيث التحقت بدار الأوبرا المصرية وبدأت مشوارها في فن الباليه كراقصة باليه. 36. حكت عن قصة مؤلمة تعرضت لها فور عودتها من روسيا مع والدها وشقيقها، إذ كانت ضعيفة في اللغة العربية، وفي إحدى المرات طلب منها مدرس اللغة العربية أن تُسَمع نصًا فقالت له إنها لم تحفظه، فطلب منها أن تمد يدها، فضحكت في البداية غير مدركة ما الذي سيفعله، فقام بضربها بظهر مسطرة طويلة، بينما هي أخذت تنظر له في دهشة، إذ تقول: «ماكنتش مستوعبة إنه فيه تخلف للدرجة دي، وما كانتش أعرف موضوع الضرب في مصر».

35. تخرجت من معهد البالية بأكاديمية الفنون ثم اتجهت لاستكمال الدراسات العليا في إخراج فن الباليه. 34. تقول إنها لا تشبه والدتها الروسية، وإنما تشبه والدها، وإنها عندما عاشت لفترة في روسيا تطبعت ببعض الطباع الروسية منها الجدية، وتأثرت بالفن والثقافة الروسية والإخلاص في عملها، أما عن الجزء المصري في شخصيتها قالت أن«قلبها رهيف، وحساسة جدًا». 33. تزوجت في سن 16 عاما دون علم أهلها، إذ صرحت خلال حوارها ببرنامج «100 سؤال» مع الإعلامية راغدة شلهوب، والذي يعرض على شاشة «الحياة»، «أمي كانت روسية ولا تقبل بالزواج في سن مبكر،

ولطمت بالمصري والروسي بعدما علمت بزواجي»، وأوضحت أنها لم تندم على هذا القرار إذ أنه مكنها من إنجاب طفليها كريم ويوسف، وهما ثمرة هذا الزواج المبكر. 32. صرحت أنها حينما انفصلت عن زوجها الأول، لم يكن معها سوى ألف جنيه فقط، ورزقت في اليوم التالي بإعلان تليفزيوني تقاضت منه أجرها بالدولار. 31. قامت بتقديم فوازير رمضان لعام 1999 كفنانة استعراضية، وجاء دخولها مجال التمثيل الدرامي من خلال الفنانة فاتن حمامه التي رشحتها للعمل في مسلسل «وجه القمر» عام 2000، بعدما لفتت نظرها في فوازير رمضان عام 1999 ، التي كانت فكرة للمخرج أشرف لولي كتجديد للفوازير الفنانة نيللي، ليشهد «وجه القمر» أول ظهور لها كممثلة. 30. قدمت أول أدوار البطولة في مسلسل «المستحى»، حيث لاقت قدراً من القبول مكنها من استكمال مشوارها الفني من خلال عده أعمال تلفزيونية من أبرزها: «حديث الصباح والمساء»

و«الحب الكبير» و«البنات» و«شمس يوم جديد» و«أبيض × أبيض» و«العميل 1001» و«نسيم الروح». 29. «شباب على الهوا» الذي صدر عام 2001، هو أول فيلم سينمائي تشارك فيه، وعلى الرغم من أن الفيلم لم يحقق نجاحاً كبيراً هو والفيلم الثاني «هروب المومياء» ، فإنها تمكنت من لفتت الأنظار إليها من خلال فيلم «سحر العيون». 28. ترى أن الإخراج الضعيف كان سبب فشل فيلم «هروب مومياء»، مشيرة إلى أن الفيلم نجح في تركيا ولم ينجح في مصر، لأن معظم الممثلين كانوا أتراك، إضافة إلى التسويق الجيد له في تركيا. 27. اعتذرت عن مسلسل «غمضة عين» لأنها كانت تنتظر مسلسل «ذات»، الذي تأجل لفترة ثم استؤنف تصويره، وكان من الصعب أن تقوم بتمثيل مشاهد مسلسلين في وقت واحد. 26. اختيرت للاشتراك في مسابقة البالية العالمية في اليابان عام 1996.

25. نالت خلال مشوارها الفني العديد من الجوائز والأوسمة حيث حصلت علي جائزة أفضل ممثلة من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عن فيلم «إنت عمري»، والجائزة الأولى في مسابقة القاهرة للبالية، كما حصلت على جائزة تقديرية كأحسن راقصة بالية. 24. عقب انفصالهما تزوجت من خبير التغذية وصاحب مجموعة من أشهر بيوت التجميل في مصر وأحد قيادات حزب الاتحاد «هاني أبو النجا»، وانجبت منه طفلتين، وعن قصة اللقاء والحب بينهما حكت نيللي في حوار لها مع موقع «ليالينا» أنها كانت تمتلك مدرسة باليه، ولم تتمكن من فعرضتها للبيع، وقامت إحدى صديقاتها بتعريفها عليه، وولدت قصة الحب، وفي اليوم الرابع للقاء تزوجا، من دون فرح كبير وصرف الأموال على الزواج. 23. صرحت في حوار لها لمجلة ليالينا أنها مختلفة الشخصية والطباع عن زوجها هاني أبو النجا، موضحة أنها «شخص مجنون جدًا» أما هو «فهادئ ويفكر كثيرًا قبل اتخاذ القرارت»، مشيرة إلى أنها تفضل أن يكون دومًا شريك حياتها مختلف عنها في الآراء والطباع، وألا سيكونا نسخة مكررة من بعضهما البعض، موضحة أنه غمرها بحبه، وأنه يتحمل ظروف عملها الصعبة كفنانة. 22. غير أنها وبعد زواج استمر 11 عامًا انفصلت عنه،

وأعربت عن معاناتها من تلك الزيجة الثانية، قائلة أثناء استضافتها في حلقة الأحد 6 ديسمبر الجاري من برنامج «100 سؤال» مع رغدة شلهوب على قناة «الحياة»: «أشكر طليقي على شحنة النكد التي استمديتها من 11 عاما هي فترة زواجي منه، والتي لم تكن تخرج بمثل هذه المصداقية في أعمالي الفنية». 21. عن سبب استمرارها مع زوجها السابق 11 عامًا، قالت: «أنا بحب التفاؤل والصبر، وبقول يمكن الأمور تتغيّر للأحسن»، وأضافت ساخرة: «أنا بشكر السنين دي إنها خلتني أطلع كمية نكد في أعمالي، الناس بتتكلم عليها لغاية دلوقتي»، مؤكدة أنها لم تعش قصة حب حقيقية حتى الآن. 20. وردًا على تصريحاتها ببرنامج «100 سؤال» صرح «أبوالنجا»، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، إنه سيرد على التصريحات النارية التي وجهتها له طليقته، بعد مشاهدة الحلقة كاملة. 19. تسبب هاني بو النجا، زوجها، في حرمانها من عقد قيمته مليون دولار، بعدما وقف حجر عثرة أمام توقيعها لإحدى الشركات الكبرى لتكون الوجه الإعلاني الخاص بها خلال الفترة القادمة،

بعد أن أبدى تحفظاته على فكرة الإعلان ووضع شروطاً تعسفية جعلت الشركة تسحب عرضها. 18. وعن ظهورها بدون ماكياج في العديد من المشاهد قالت لصحيفة «التحرير»: «لست قلقة من هذا الأمر، لأننى فى النهاية ممثلة، وأقوم بأداء وتمثيل الشخصية كما هى بصدق وإخلاص، فأنا مخلصة للشخصيات التى أُقدمها حسب ما هى مكتوبة فى السيناريو، كما أن (اللوك) والشكل آخر شىء يهمنى فى العمل الفنى، لأننى أهتم بمصداقية الدور». 17. وصرحت في حوارها ببرنامج «100 سؤال» أنها أول ممثلة ظهرت بدون ماكياج، وكان ذلك في فيلم «واحد صفر»، وأنها هي من شجعت بقية الممثلات على الظهور بدون ماكياج. 16. قالت في حوارها ببرنامج «أنا والعسل» مع نيشان، إن سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة، هاتفتها وباركت لها على نجاح مسلسل «ذات» وأوضحت أنها كانت مفاجأة لها أن سيدة الشاشة العربية تتابع مسلسلها. 15. صرحت أن الفنانة زينة كانت المرشحة الأولى لمسلسل «ذات» ولكن قرار كاملة أبو ذكري استقر عليها في النهاية، مشيرة إلى أنها أصيبت بالإحباط النفسي وهي تؤدي شخصية «ذات» بعمر الـ60 سنة. 14. طلب منها يوسف شاهين أن تجري عملية تجميل في الأنف ولكنها رفضت قائلة «لما تعملها أنت الأول». 13. تمنت أن تمثل فيلمًا يحكي ح

ياة الفنانة الراحلة سامية جمال، وعرض عليها أن تقوم بتأدية شخصية شجرة الدر ولكن استهوتها شخصيات أخرى. 12. قوبل مسلسها «سجن النساء» برفض السجانات في البداية، ولكن ثمة تسوية تمت معهن فقبلن استمرار تصوير المسلسل، ولم يبدين أي اعتراض. 11. . دافعت عن إسلام بحيري عبر صفحتها على «فيس بوك» من زاوية حرية التعبير، مشيرة إلى أنها تؤيد أن يبدي كل شخص رأيه بحرية، وعلى الآخرين ألا يعترضوا على ذلك، سواء اتفق معه أو اختلف. 10. طالبت بالإفراج عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك. 9. تحب الفنانة ياسمين عبد العزيز، وتصطحب أولادها لمشاهدة أي فيلم تقوم بتقديمه. 8. ردًا عن أغلى هدية في حياتها ،«100 سؤال» بأن أغلى هدية في حياتها لم تتلقاها وإنما ستشتريها وتسافر لأخيها لتقدمها لطفليه التوأم الذي رزق بهما مؤخرًا. 7. عن طبيعتها في المنزل تقول نيللي كريم إنها تعيش كأي امرأة مصرية عادية، مشيرة إلى أنها داخل المنزل تشبه «ذات» إلى حد كبير، فدومًا شعرها غجري وبدون ماكياج، وأشارت في حوارها ببرنامج «بعدنا مع رابعة» الذي يعرض على قناة «الجديد» إنها «شرسة عندما يضطر الأمر وعندما تشعر بأن الخطر يقترب منها». 6. اعترفت في برنامج «أنا والعسل» مع نيشان، أنها لم تشارك في ثورة 25 يناير لأنها لم تكن تعلم ما الذي يحصل، ولكنها نزلت يوم 30 يونيو دعماً للجيش. 5. الممثلة الصاعدة سمر مرسي التي قامت بدور «مايا» في مسلسل «تح

ت السيطرة» هي ابنة خالة نيللي كريم، التي ترأست تحرير مجلة Cleo، قبل أن تسافر إلى الولايات المتحدة لتدرس التمثيل. 4. عن علاقتها بمواقع التواصل الاجتماعي، قالت إن لديها صفحة رسمية وهناك شخص مسؤول عن إدارتها، فيما يوجد لديها حساب خاص بها لا يوجد فيه سوى أصدقائها. 3. مُدخنة شرهة وتحتاج إلى تدخين سيجارة قبل كل مشهد صعب، إذ يجعلها النيكوتين أكثر تركيزًا، حسب قولها، كما أنها تكون مقلة من تناول الطعام، وتعتمد على القهوة بشكل أساسي والسجائر، ولكنها لا تشجع على التدخين وتتمنى الامتناع عن التدخين.

. حصلت على «جائزة فاتن حمامة» للتميز في مهرجان القاهرة السينمائي ، وعنها قالت نيللي كريم أإنها أهم جائزة في تاريخها الفني لسببين، الأول يتعلق بالتكريم في حد ذاته ومن هذا المهرجان تحديدًا لأنه يتمتع بصفة دولية وهو الوحيد في المنطقة العربية الذي يتميز بهذه الصفة. أما الشيء الآخر فهو ارتباط الجائزة باسم النجمة الراحلة فاتن حمامة. 1. الشئ الذي لا يفارق حقيبتها هو السبحة والمصحف، إذ أوضحت في حوارها لـ «ليالينا» أن قصة حملها المصحف باستمرار سببه الفنانة هند رستم، فحينما توفيت، ذهبت نيللي لتقديم واجب العزاء، وقابلتها ابنة هند رستم وأبلغتها أن هند رستم كانت تحبها كثيرًا، وأعطتها مصحف ومنذ ذلك الحين وذاك المصحف تحديدًا لا يفارق حقيبة يدها. نقلا عن المصرى اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق