لعبة pop it

انتشرت في الآونة الأخيرة لعبة شهيرة وتداول نشطاء التواصل الاجتماعي صورتها بكثرة على أنها لعبة ممتعة ومسلية للأطفال وبالطبع كان الإقبال عليها بكثرة حيث أن سعرها لا يتعدى ال40 جنية. وتعد لعبة البابيت بخفة وزنها وهي عبارة عن فقاعات سهلة التعامل ومصنوعة من مادة السيليكون، وقال أحد البائعين أن سبب الإقبال الكبير على هذه اللعبة هو أن الأطفال دائما يحبون التجديد وأي لعبة يتم ظهورها يقبل عليها الأطفال بكثرة لأنها جديدة ورخيصة الثمن.

 

 

 

 

 

 

 

 

لكن من ناحية أخرى قال الأطباء أن هذه اللعبة ضارة ويجب أن نبعدها عن اطفالنا، حيث كان رأي الدكتورة آمال وحيد استشاري الطب النفسي أن اللعبة لا تساعد على تعليم الاطفال الحروف والارقام لأن الاساسية في عملية التعليم هو التواصل بين شخصين وبالتالي هي لعبة غير مجدية للاطفال.

 

 

 

 

أما من الناحية التي يجب أن يحذر منها الآباء هو ابعاد تلك اللعبة عن الأطفال الذين عمرهم أقل من خمس سنوات وذلك لأن اللعبة تحتوى على بلية صلبة مصنوعة من البلاستيك وغيرها مصنوع من الرخام.

 

 

 

 

وتلك البلية قد لا يدرك الاطفال في هذا السن مدى خطورتها ويقوموا بوضعها في الفم وابتلاعها وبالتالي قد تسبب حالات وفاة إذا لم يتم ابعاد تلك المادة الصلبة عن الطفل وفي كل الحالات يجب على الآباء والأمهات دراسة اللعب اولا ومعرفة ما إذا كانت مفيدة للاطفال ام لا.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!