fbpx
منوعات

قصة كل-ب اهداه السادات إلى عادل امام: وصلت الهدية بعد إنتقا-ده الأ9ضاع في مصر

الفنان عادل امام فنان الكوميديا الصرية يحكى قصة حد-ثت له بإحدى اللقاءات التليفزيونية التى قام بها مؤخرا وهى قصة الك-لب الذى اهداه له الرئيس السادات فى أواخر السبعينات بعد ان انت-هى من مسرحية نا-قدة من الرئيس والنظام وقتها والحكومة مسرحية “قصة الحى الغربى ” فقد كان الرئيس السادات يحب تربية الكلاب بشكل كبير وخاصة كلاب من نوع (جيرمان شبرت )

وكان يخف-ى هذا عن شعبه وذلك لان من عادات وتقاليد المصرين وقتها عدم حبهم للكلاب واعتبارها انها نجا-سة ولا يجوز للمسلم لمسها ولكن تصدرت صور الرئيس السادات اغلفة المجلات فى دول الغرب وهو يجلس بجانب كلبه فيحكى الفنان قائلا “انه ذات يوم بعد انتها-ئه من عرض مسرحية تلقى اتصالا من رئاسة الجمهورية وظن ان المسرحية نا-لت على غ-ضب الرئيس ثم جاء الى منزله اربعة رجال يرتدون ابيض فقال را-وده الش-ك انهم قد اتوا ليق-بضوا عليه ويضعوه بالس-جن ولكن عندما فتح الباب وجدهم قد احضروا له هدية من الرئيس السادات كل-ب من فصيلة جيرمان شبرت وقد قبل عادل امام الكلب ولكنه كان يتس-بب له بالعديد من المش-كلات مع الجيران

من كثرة نبا-حه الا ان انتهت مشاك-له انه قام بعض احد ابناء الجيران بالرغم من ان الفنان عادل امام كان يراعى الكل-ب ويقدم له الطعام فما كان من الجيران الا تقديم شك-وى ض-ده وعندما دخل عادل امام الى وكيل النيا-بة واخبره ان هذا الكلب هدية من الرئيس السادات انته-ى التح-قيق وقام بدفع غرا-مة قدرها 10 جنيهات ولكن 10 جنيهات فى السبعينات مبلغ كبير ورو ايضا الفنان انه عندما كان يزورة اصدقائه كانوا يخش-ون من الحديث امام الكل-ب لأنه كلب متدرب يستمع الى احاديثهم الكوميدية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق