قتـ.ـللها بعد أسبوع

لا شك أن المشاكل من الإحتمالات الواردة في الزواج فكل شئ ممكن أن يحدث ولا يجب أن يكون الزواج في قمة السعادة والراحة للطرفين لأنه لا يوجد حياة مثالية واذا تزوج الثنائي عن حب ولا يوجد بينهم تفاهم دبت المشاكل باب عشهم الزوجي ولا يخرج منه إلا إذا وجد التفاهم، وأحياناً تتفاقم الأمور وتصل للعنف من قبل الزوج الذي لا يقبل إلا برأيه ويتشاجر على أتفه الأمور.

 

 

 

 

ويجسد تلك الشخصية صاحب قصة اليوم الذي كان يعرف عنه بالغيرة الشديدة على زوجته ولا شك أنها كان يحبها لكن لدرجة التملك حيث أنه رفض أن يكون لها حساب على أي موقع من مواقع التواصل الاجتماعي فكان زوج شكاش ولا يأمن لزوجته، ودارت مشااجرة عنييفة بين الزوج الروسي الذي يدعى سمير غابيبوف صاحب ال 34 عاماً، مع زوجته المجني عليها التي تدعى غيولنارا صاحبة ال23 عاماً، التي تسببت تلك المشااجرة في مقلتها بعد مرور أسبوع واحد فقط من زواجها من ذلك الشخص.

 

 

وذكرت الصحيفة البريطانية الديلي ميل أنه اثناء المشااجرة أقدم الزوج على دفع زوجته بقوة ليصطدم رأسها بجسم صُلْب تسبب في إنهاء حياتها على الفور.

 

ومن جانبه اعترف الزوج بجريـ،ـمته حين التحقيق معه وقال إنه استقل دراجة هوائية ثبت جسد زوجته عليها ودفعها ستة أميال داخل غابة في مدينة سان بطرسبرج وساعده في ذلك شقيقه وكانت تلك الفكرة كي يثبت أن وفااتها كان بسبب حاادثة وليس له ذنب فيها.

 

وبعد تشريح الجـ،ـثة جاء تقرير الطب الشرعي بأن الكشف عن سبب الحادث سوف يحتاج بعض الوقت، ومن المتوقع أن يوجهه للزوج تهمة القـ،ـتل العمد التي عقوبتها السجن 15 عاماً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!