رائحة العرق الكريهة مؤشر لمرض خطير

*رائحة الجسم الكريهة قد تصدر من بعض الأشخاص الذين لا يهتمون بنظافتهم الشخصية خاصة في فصل الصيف لكن في بعض الحالات يهتم الشخص بنظافته ويكون كثير الاستحمام ومع ذلك يكون كثير التعرق وتكون هذه إشارة من الجسم أنه في حالة خطر أو مصاب بمرض ويتمثل ذلك في الحالات الأتية:-

 

 

رائحة العرق الكريهة

 

حالات زيادة الوزن

حيث أن المصابين بالسمنة هم أكثر تعرض للتعرق في فصل الصيف وأثبتت الدراسات أن الشخص البدين يحمل طيات في جسده وتكون هذه الطيات بيئة مناسبة لتكاثر البكتيريا والسمنة تسبب ايضًا ضعف في حاسة الشم مما يجعلهم لا يلاحظوا رائحتهم.

 

 

مرض السكري

في بعض الحالات يصدر من مرضى السكري رائحة غريبة تشبه الفواكه وسببها هو حمض الكيتوني المرتبط بالسكر والذي يصدر حينما يكون هناك نقص في الانسولين بالجسم وتكون الرائحة دليل على أن الجسم لا يحتاج للسكر لإعطاءه الطاقة.

 

 

أمراض الكبد

حيث يصدر من المصابين بمرض الكبد رائحة كريهة تشبه البيض الفاسد لأنهم أكثر عرضه للتعرق المفرط.

أمراض الكلى

يصدر من المصابين بمرض الكلى رائحة تشبه رائحة الأمونيا وذلك بسبب تراكم السموم في الجسم.

 

 

ويمكن علاج الرائحة الكريهة التي نتجت بسبب الأمراض بعد طرق مثل استخدام مستحضرات تجميل ضد التعرق مثل مزيلات العرق، كذلك ينصح باستخدام ملابس مصنوعة من الألياف الصناعية حيث أنها تعطى الجسم فرصة للتنفس، وأيضا يجب التقليل من تناول التوابل لأنها تسبب التعرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!