fbpx
الاخبارمنوعات

عاااصفة تمطر ذهبا على أهالي قرية باعوه وبقوا أغنياء

استيقظ سكان قرية ساحلية صغيرة في شرق جودافاري بالهند، على عااااصفة أمطرت عليهم جزيئات من الذهب الخالص.ورأى السكان العديد من جزيئات الذهب على البحر، جراء العاصفة التي اجتاحت القرية أمس، وتسمى عاصفة “نيفار”، حيث جلبت العااااصفة ثروة هائلة، وأصبح البحر يقذف لهم ذهباً على الشاطئ، في مفاااجأة أثاااارت ذهوول أهالي القرية.

وقام السكان ببيع جزيئات الذهب مقابل عدة مئات من الروبيات “العملة الهندية”.وانتشر الخبر وعلى الفور، وذاع صيته بين أهالي القرية، وهرررع الجميع إلى الشاطئ رغم العاااصفة الشديدة، للحصول على الذهب واختبار حظوظهم.وأكد السكان المحليون أن حوالي 50 شخصاً حصلوا على ذهب بقيمة 3500 روبية لكل منهم

وظهرت قطع من الذهب على الشاطئ بعد ارتفاع المد الذي تسبب فيه إعصااار نيفار، ووصل الذهب إلى الماء نتيجة فيضااان الكثير من المعابد والمنازل القديمة، حسب صحيفة “Times of India” الهندية.ومن جانبه، قال مسؤولو إنفاذ القانون، إنه من غير المرجح أن يتمكن السكان من العثور على قطع كبيرة من المعادن الثمينة، وإثراء أنفسهم.

يذكر أن الأرصاد الهندية حذرت من أن إعصاااراً سيضرررب البلاد ما بين منطقة ما مالابورام في ولاية تاميل نادو، ومنطقة بودوشيري، بحلول منتصف ليل الخميس الماضي، ويسمى الإعصااار “نيفار”.وإقليم شرق جودافاري، هو تقسيم إداري لدولة الهند، يتبع ولاية أندرا برديش، وتبلغ مساحته 10.807 كيلو متر مربع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق