منوعات

النووم بنصف عين

[sc name=”ad1″ ][/sc]

[sc name=”ad2″ ][/sc]

من الغريب أن يناام بعض النااس بعيون مفتووحة أو نصف مفتووحة، وهذا أمر شـ،ــاااذ ويؤثر سللبا في نوعية الراااحة الليلية والصحة بصورة عااامة ويسبب هذه الحااالة مـ،ـ،ــرض يسمى “lagophthalmos” (العين الأرنبية)، والذي يتطور نتيجة أمراااض العين الطبيعية أو المكتسبة: تضـ،ـخم كررة العين، انقلاااب الجفن، شلـ،ـ،ــل نهاااية العصـ،ـب الوجهي، و.ر.م في محـ،ــجر العين، وغيرها.

وتصـ،ـ،ــيب هذه الأمراااض البشر في مختللف الأعمااار، مع العللم أن نوم أطفااال بعمر نصف سنة وعيونهم مفتووحة لا يعد مـ،ـررضا. ويوضح الأطبااء هذه الظااهرة بأن الطفل في فترة الرااحة الليلية يكون عااادة في مرحلة النووم السريع، التي تتميز بعدم تطااابق الجفوون، أي أنها حااالة طبيعية.

[sc name=”ad1″ ][/sc]

وبحسب خبرااء منظمة الصحة العااالمية، فإن الظلاام التاام يضمن رااحة ليلية فعلية. لأن هررمون الميلااتونين المسؤول عن تنظيم الإيقااع اليومي هو مضااد قووي للأكـ،ـسدة، وينتج في الظلاام. ومن الصعب تقدير دور هذا الهررمون، فهو يحسن الحااالة النفسية والعااطفية، ما يسمح بمكااافحة الإجهاااد بصورة طبيعية.

[sc name=”ad2″ ][/sc]

ويسمى الميلااتونين هررمون الجماال والمنااعة الجيدة. كما هنااك علااقة بين نقص هررمون النووم وظهوور الأورااام السـ،ـرطااانية. لذلك فإن العـ،ـدو الرئيس لهذا الهرررمون هو الضوء في فترة الليل. لذلك فإن النووم بعيون مفتوحة ضااار جدا للصحة النفـ،ـسية والجسـ،ـدية للشخص. كما أنه يسبب ثقلا إضاافيا للدمااغ، لأن بقااء العين مفتوحة يعني استمراار الداماااغ في تحليل المعلوماات. لذلك يلاحظ أن الشخص الذي يعاااني من هذه الحااالة يشعر داائما بأنه لم ينم ولم يأخذ القسط اللااازم من الرااحة. وهذا في نهااية المطااف يؤدي إلى إنهاااك الأعصاااب، وتوووتر العين، حيث تبدو في الصبااح حمرااء وجااافة.المصدر: رامبلر.

[sc name=”ad1″ ][/sc]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
error: Content is protected !!
إغلاق