الزيت المستعمل

هناك ظاهرة غريبة انتشرت بطريقة كبيرة في الفترة الحالية وهي شراء الزيت المستعمل من أهالي البيوت من قبل صفحات متواجدة على السوشيال ميديا وأيضاً من خلال سيارات متجولة في الشوارع تقوم بشراء الكيلو من الزيت المستعمل بخمسة جنيهات وتدعي أن سبب شرائها لهذا الزيت هي إنها تقوم بجمع هذه الزيوت المستعملة للحفاظ على البيئة وأيضاً إعادة تدويرها لاستخدامها في صناعة الصابون و الجلسرين وتقوم ببيعها لمصانع الوقود الحيوي.

 

 

وعلى الرغم من أن كل هذا جيداً إلا أن هناك خوف كبير في أن تكون هذه الزيوت المستعمله يعاد استخدامها مرة أخرى في المطاعم وعربات الفول الموجودة في الشوارع ، فهناك الكثير من التجار معدومي الضمير يقومون ببعض الطرق لإعادة تدوير هذا الزيت وبيعه للمطاعم بارخص الأسعار ،  ف الخطوة الأولى هي استخدامهم لتراب التبييض أو ما يطلق عليه أيضاً سليكات الأمونيوم.

والخطوة الثانية تكون باستخدام ماكينة تكرير الزيوت والتي تقوم بإعادة الزيوت إلى لونها الأصلي وهو اللون الذهبي الفاتح ،ويعتبر ذلك كارثة كبيرة على صحة الإنسان لما يسببه من أمراض عديدة  ، كما أن للمقليات بشكل عام أضرار كثيرة على صحة الإنسان ، منها إرتفاع نسبة السكر في الد.م والكوليسترول ، ترسب دهون على الكبد ، مشاكل صحية خطيرة في القلب وفي الشرايين ، الإصاابة بالأورام الخبيثة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!